اتفاقية بين مصرف السلام-الجزائر و صندوق ضمان القروض للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة

في يوم الخميس 16 مارس 2017 بفندق الجزائر، قام مصرف السلام-الجزائر ممثلا بمديره العام السيد حيدر ناصر مع صندوق  ضمان القروض للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة (FGAR) ممثلا بمديره العام السيد عبد الرؤوف خالف بالتوقيع على اتفاق يهدف إلى تحديد شروط وإجراءات منح الضمان، وذلك لتأمين التمويل الإيجاري (الإجارة) والتمويلات الاستثمارية (المرابحة، المشاركة، المضاربة... الخ) التي يمنحها مصرف السلام-الجزائر لفائدة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، وفق ما ينص عليه القانون رقم 17-02 بتاريخ 10 جانفي 2017 المتضمن القانون التوجيهي لتطوير المؤسسات الصغيرة و المتوسطة

وللعلم فإن صندوق ضمان القروض للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة (FGAR) يتدخل بصفته شريك في تحمل مخاطر عدم سداد المؤسسات الصغيرة والمتوسطة التي تطلب الحصول على قروض استثمارية بهدف إنشاء وتوسيع نشاط وتجديد و/أو تحديث التجهيزات

 على هذا الأساس فإن صندوق ضمان القروض للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة (FGAR) يأتي ليستكمل الضمانات العينية التي يطلبها مصرف السلام-الجزائر من متعامليه في إطار التمويل الممنوح، وبهذا فإنه يغطي نقص الضمانات العقارية والرهون الحيازية للتجهيزات التي يقدمها المتعاملون وتعويضها في بعض الحالات

معدل التغطية التي يمنحها صندوق ضمان القروض للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة (FGAR) بالنسبة للضمانات الممنوحة بأمواله الخاصة قد تصل لـ 80٪ من أصل التمويل الذي يمنحه مصرف السلام الجزائر في حدود سقف 100 مليون دج، أما بالنسبة للضمان الممنوح من قبل  (FGAR) برأسمال صندوق ميدا (MEDA) فإن تغطيته تصل إلى 60٪ من أصل التمويل الذي يمنحه مصرف السلام-الجزائر في حدود سقف 250 مليون دج

حسب السيد حيدر ناصر المدير العام لمصرف السلام-الجزائر فإن هذا الاتفاق يعزز رغبة المصرف في تطوير منح التمويلات الموجهة للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة الجزائرية في إطار تنفيذ مشاريعها الاستثمارية

وحسب السيد عبد الرؤوف خالف المدير العام لصندوق ضمان القروض للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة (FGAR) فإن هدف هذا الإتفاق هو تسهيل التمويل المصرفي متوسط الأجل لدعم بداية نشاط المؤسسات الصغيرة والمتوسطة وكذا توسعها من خلال توفير ضمانات الائتمان للبنوك التجارية، من أجل استكمال ملفات تمويل مشاريع تجارية ناجعة وموجهة لإنشاء و/ أو تطوير المؤسسات.

Accord entre Al Salam Bank-Algérie et le Fonds de garantie des prêts pour les petites et moyennes entreprises

آخر الأخبار
رأيكم يهمنا
تواصل