الطبعة الـواحدة و الخمسون لمعرض الجزائر الدولي

تم تدشين انطلاقة الطبعة الـ 51 لمعرض الجزائر الدولي من طرف الوزير الأول أحمد أويحيى يوم الثلاثاء 08 ماي 2018 بقصر المعارض (الصنوبر البحري) بحضور عدد من أعضاء الحكومة و إطارات عليا و  ممثلي السلك الدبلوماسي المعتمدين بالجزائر؛

طبعة هذا العام  نظمت تحت شعار "التجارة في خدمة الإنتاج الوطني". و التي انعقدت من 8 إلى 13 ماي الجاري بمشاركة 704 متعاملين  اقتصاديين وطنيين وأجانب مع اعتماد الصين، التي تعد أول شريك اقتصادي و تجاري  للجزائري كضيف شرف ممثلة بـ 58 مؤسسة ؛

اضافة للعديد من المؤسسات الإقتصادية الأجنبية قادمة من 8 بلدان تتمثل في جمهورية التشيك  وإيطاليا وإسبانيا والبرتغال وإيران ومصر والإمارات العربية المتحدة والمملكة  العربية السعودية ؛ 

و شهد المعرض مشاركة وطنية قوية ممثلة بـ350 مؤسسة جزائرية و 63 مؤسسة مختلطة  أنشئت عن طريق شراكات مع متعاملين أجانب؛

و سجل مصرف السلام-الجزائر حضوره في المعرض من خلال جناح عرضه الذي يقدم للمتعاملين من شركات و مهنيين خدمات و منتجات مصرفية كالسلام ايجار ؛ السلام ليزمد و كفالة و وفق صيغ تمويلية معتمدة من الهيئة الشرعية للمصرف كالمضاربة؛ المشاركة؛ الإجارة....الخ ؛

اضافة الى باقة متنوعة من الخدمات الموجهة للأفراد كدفتر و بطاقة التوفير "أمنيتي" ؛ بطاقة السحب و الدفع "أمنة" ؛ البيع بالتقسيط "تيسير" ؛ التمويل العقاري "دار السلام" ؛ الدفع عبر الأنترنت... الخ؛

و كان الصالون فرصة لعرض مصرف السلام-الجزائر لخدماته الجديدة التي أطلقها مؤخرا متمثلة في بطاقات الدفع الدولية "السلام فيزا" بأنواعها الثلاث : مسبقة الدفع ؛ الذهبية و البلاتينيوم ؛

و أيضا خدمة الموبايل المصرفي من خلال التطبيق "السلام سمارت بنكنغ" و الذي يمكن متعاملي المصرف من القيام بعدة عمليات في أي وقت و من أي مكان بواسطة هاتف محمول أو لوحة رقمية.

LinkedIn                            
آخر الأخبار
رأيكم يهمنا
تواصل