• الرئيسية
  • الرئيسية
  • الرئيسية
  • الرئيسية
  • الرئيسية
  • الرئيسية
    LinkedIn           
  • الرئيسية
  • الرئيسية
  • الرئيسية
  • الرئيسية
  • الرئيسية
  • الرئيسية

الندوة الاعلامية بعنوان الصيرفة الاسلامية في الجزائر - الإنسان أولا

 شارك مصرف السلام الجزائر في الندوة العلمية الإعلامية التي نظمت من طرف المعهد العالي للعلوم يوم 19 جوان 2021 بمقر المعهد بعنوان " الصيرفة الإسلامية في الجزائر- الانسان أولا "نشطها مجموعة من الخبراء المختصين  و الدكاترة و الفاعلين في مجالشش  الصناعة المالية الإسلامية. و شهدت هذه الندوة مداخلات قيمة ، نذكر منها:

أ - مداخلة الدكتور طه كوزي المدير العام للمعهد العالي للعلوم ، و كانت بعنوان" الصيرفة الإسلامية في الجزائر- الانسان أولا "و التي أوضح   فيها أن إشكالية معالجة الصيرفة الإسلامية في الجزائر تتمثل  في  ثلاث نقاط:

1) التشنج الذهني،

2) التشنج المعرفي،

3) العصبيات الأكاديمية.

  • مداخلة الأستاذ ناصر حيدر – المدير العام لمصرف السلام الجزائر-، وكانت بعنوان "مقومات نجاح المصارف الإسلامية في الجزائر"، لخّص فيها هذه المقوّمات والوسائل والمفاتيح في النقاط التالية:

مقوّمات النّجاح:

  1. كيف نندمج،

  2. كيف نتميز،

  3. كيف ننتشر جغرافيا،

  4. كيف نتوسع لبلوغ مستوى تطور ونمو حتى لا نتراجع.

وسائل النّجاح:

  1. المحافظة على الموقع في السوق،

  2. وضع نظام إدارة مخاطر،

  3. نظام رقابة داخلية،

  4. وكذا نظام معلوماتي محكم.

مفاتيح النجاح:

  1. تعزيز الالتزام الشرعي،

  2. السعي لإيجاد إطار قانوني جزائري،

  3. التكوين الشرعي والفني،

  4. العمل الجماعي،

  5. توسيع شبكة الفروع،

  6. تقديم خدمات (منصات التجارة الالكترونية).

ج - مداخلة الدكتور سليمان ناصر بعنوان "نحو آداء أفضل للصرفة الإسلامية في الجزائر، حيث  بين موقع الصيرفة الإسلامية في الجزائر و ذكر  أن البنوك العمومية تغطي من 85 إلى87 بالمئة من السوق الجزائرية .  كما قدم ملاحظاته بخصوص تواجد نفس أعضاء الرقابة الشرعية في العديد من الهيئات و اقترح أن يتم تحديد انتمائهم  .

د - أما المداخلة الأخيرة فكانت للدكتور موسى عبد اللاوي :  بعنوان "آليات النهوض بالصيرفة الإسلامية في الجزائر"، و التي أورد فيها أهم الآليات التي يقوم عليها نظام المصرفة الإسلامية و كيفية النهوض و السير بها قدما لرفع مستويات الصناعة  المالية الإسلامية في الجزائر، و جاءت توصيات الدكتور مشيدة  بضرورة  التعاقد مع المعاهد و الجامعات لتوطيد المعارف العلمية و الاستفادة من البحوث العلمية في هذا المجال .

كما أوصى بإيجاد أرضيات اتفاق بين المؤسسات المالية الإسلامية فيما بينها  للوصول إلى وضع سياسات مالية و إيجاد حلول عملية ، و كذا مساعدة هيئات الرقابة الشرعية في مجال المالية الإسلامية.

و في الأخير تم فسح مجال للنقاش و تدخلات الحضور تمثلت في طرح بعض  التساؤلات حول مختلف محاور الندوة وجهت للأساتذة الذين نشطوا الندوة حيث كانت حصة الأسد من الأسئلة موجهة للمدير العام لمصرفنا و الذي أفاد الحضور بإجابات تضمنت شروحا وافية.

LinkedIn